من روائع ابن الجوزي


* لو كانت الأخرة خزف يبقي والدنيا ذهب يفني ؛ لكان من العقل تفضيل الخزف الباقي علي الذهب الفاني؛ فكيف والدنيا خزف يفني والأخرة ذهب يبقي!

* من تفكر في عواقب الدنيا؛ أخذ الحذر؛
ومن أيقن بطول الطريق تأهب للسفر.



خير الزاد التقوي

* فإياك إياك أن تغتر بعزمك علي ترك الهوي ؛فمن استقوي علي الفتن وقع فيها؛
يابني الفتنة لا تؤمن علي حيي.

* أعظم المعاقبة علي الذنب ألا يشعر المعاقب بالعقوبة؛
وأشد من ذلك من أصابه السرور بالعقوبة ؛ كالفرح بالمال الحرام وغيره والتمكن من الذنب ومن كانت هذه حالته لا يفوز بطاعة.






* من علامات كمال العقل ..عــلــو الــهـمـة ... والراضي بالدون دنيء.

* عـــلـمــاء الأخـــرة يتـــوادون ولا يتحـــاســـدون.

* قال أبو سليمان الداراني:
"من أحسن في ليله كوفيء في نهاره؛ومن أحسن في نهاره كوفيء في ليله"




* الأخذ بالحزم أولي بالعاقل ..
كيف وقد علم أن الشرع قضي بقطع اليد لسرقة ربع دينار؛
وهدم بناء الجسم المحكم برجم الحجارة بسبب لذة ساعة.


* ألست تبغي القرب منه؛إذن اشغل نفسك بدلالة عباده عليه فهي حالات الأنبياء.


* إذا خالطت الخلق؛وتعرضت للشهوات؛ثم أردت صلاح قلبك فقد أردت الممتنع.


* اذكر اسم من إذا اطعته افادك ،
إذا اتيته شاكراً زادك ،
و إذا خدمته أصلح قلبك وفؤادك.

* يا من قد وهى شبابه ،
و امتلأ بالزلل كتابه ،
أما بلغك ان الجلود إذا استشهدت نطقت !

* الإهتمام بالكسب يجمع الهم؛ويفرغ القلب؛ويقطع الطمع عما في يد الخلق.



* إن الله لم يخلي الأرض من قائم له بالحجة جامع بين العلم والعمل عارف بحقوق الله تعالي خائف منه ؛فذلك قطب الدنيا ؛ومتي مات اخلف الله عوضه.

* في قهر الهوي والشهوة لذة لا تزيدها أي لذة.


* التلذذ بالعلم وإداراك المعارف أولي وألذ عندي من جميع اللذات الحسية.





* أيتها النفس التي اطلعتي علي طاعته؛
وذقتي حلاوة حبه ؛إياكي إياكي الإقبال علي غيره.


* آه علي زمان ضاع في غير خدمتك؛وأسفاً لوقت مضي في غير طاعتك.




* لا يتمكن عشق النساء إلا بقلب غافل جامد؛ أما أرباب صعود الهمم فإنها كلما تخايلت ما توجبه المحبة لاحت عيوب المحبوب لها؛لقد تسلت أنفسهم وتعلقت بمحبوب آخر؛
لقد تركوا عشق النساء وتعلقوا بمطالب السماء..هكذا فلتكن.....!!

* أيسرني أني مت قبل عشرين سنة؟
لا والله...
لأني ما كنت أعرف الله تعالي عشر معرفتي به اليوم.


* أفضل الأشياء التزود من العلم؛فإن من اقتصر علي ما يعلمه فظنه كافياً ،صار معظماً لنفسه؛والمذاكره تبين له خطأ ذلك...

إذن الأمر كما قال أحمد :
                                       "مع المحبرة إلي المقبرة".



* أما علمت أن النار للعصاة خلقت !
إنها لتحرق كل ما يُلقى فيها ،
فتذكر أن التوبة تحجب عنها ،
و الدمعة تطفيها .


* سلوا القبور عن سكانها ،و استخبروا اللحود عن قطانها ،تخبركم بخشونة المضاجع ،
و تُعلمكم أن الحسرة قد ملأت المواضع ،و المسافر يود لو أنه راجع ،فليتعظ الغافل و ليراجع .!


* يا مُطالباً بأعماله ،

يا مسؤلاً عن افعاله ،
يا مكتوباً عليه جميع أقواله ،
يا مناقشاً على كل أحواله ،
نسيانك لهذا أمر عجيب !

* الذنوب تغطي على القلوب ،
فإذا أظلمت مرآة القلب لم يَبَن فيها وجه الهدى ،
و من علم ضرر الذنب استشعر الندم .


* إن مواعظ القرآن تُذيب الحديد ،
و للفهوم كل لحظة زجر جديد ،
و للقلوب النيرة كل يوم به وعيد ،
غير أن الغافل يتلوه و لا يستفيد.



* كان بشر الحافي طويل السهر يقول :

أخاف أن يأتي أمر الله و أنا نائم.


* يا صاحب الخطايا أين الدموع الجارية ،
يا أسير المعاصي ابك على الذنوب الماضية ،
أسفا ً لك إذا جاءك الموت وما أنبت ،
وا حسرة لك إذا دُعيت إلى التوبة فما أجبت ،
كيف تصنع إذا نودي بالرحيل و ما تأهبت ،
ألست الذي بارزت بالكبائر و ما راقبت ؟





* عجباً لمؤثر الفانية على الباقية ،
 و لبائع البحر الخضم بساقية ،
و لمختار دار الكدر على الصافية ،
و لمقدم حب الأمراض على العافية .

* ياطفل الهوى !
متى يؤنس منك رشد ،
عينك مطلقة في الحرام ،
و لسانك مهمل في الآثام ،
و جسدك يتعب في كسب الحطام !!


* كم نظرة تحلو في العاجلة ،
ومرارتها لا تُـطاق في الآخرة ،
يا ابن أدم قلبك قلب ضعيف ،
و رأيك في إطلاق الطرف رأي سخيف ،
فكم نظرة محتقرة زلت بها الأقدام.


* أين ندمك على ذنوبك ؟

أين حسرتك على عيوبك ؟
إلى متى تؤذي بالذنب نفسك ؟
و تضيع يومك تضييعك أمسك ؟
لا مع الصادقين لك قدم ،
و لا مع التائبين لك ندم !!
هلاّ بسطت في الدجى يداً سائلة ،
و أجريت في السحر دموعاً سائلة ؟!



* كأن القلوب ليست منا ،
و كأن الحديث يُعنى به غيرنا ،
كم من وعيد يخرق الآذانا ..
كأنما يُعنى به سوانا ..
أصمّنا الإهمال بل أعمان !!


* يا ابن آدم فرح الخطيئة اليوم قليل ،
و حزنها في غد طويل ،
ما دام المؤمن في نور التقوى ،
فهو يبصر طريق الهدى ،
فإذا أطبق ظلام الهوى عدم النور .


* انتبه الحسن ليلة فبكى ،
فضج اهل الدار بالبكاء فسالوه عن حاله فقال :
ذكرت ذنباً فبكيت !
يا مريض الذنوب ما لك دواء كالبكاء.



* يا من عمله بالنفاق مغشوش ،

تتزين للناس كما يُزين المنقوش ،
إنما يُنظر إلى الباطن لا إلى النقوش ،
فإذا هممت بالمعاصي فاذكر يوم النعوش ،
و كيف تُحمل إلى قبر بالجندل مفروش .


* يا هذا لا نوم أثقل من الغفلة ،
و لا رق أملك من الشهوة ،
و لا مصيبة كموت القلب ،
و لا نذير أبلغ من الشيب .


* إلى كم أعمالك كلها قباح ،
أين الجد إلى كم مزاح ،
كثر الفساد فأين الصلاح ،
ستفارق الأرواح الأجساد إما في غدو و إما في رواح ،
و سيخلو البلى بالوجوه الصباح ،
أفي هذا شك أم الأمر مزاح !!

 


*في هذا الطريق ناح نوح...........................
وألقي في النار إبراهيم...................
وأُريد بالقتل عيسي..................
ونشر بالمنشار زكريا........
ويحيي تقتله باغية........
ونبينا محمد كان يقول من يؤويني ...
من ينصرني..!
وأنت تريد العافية ....
هـــــــــيـــــــــــــــــــــهــــــــــــــات.


* النظر النظر إلى العواقب ،
فإن اللبيب لها يراقب ،
أين تعب من صام الهواجر ؟
و أين لذة العاصي الفاجر ؟
فكأن لم يتعب من صابر اللذات ،
و كان لم يلتذ من نال الشهوات .


* كم نظرة تحلو في العاجلة ،
مرارتها لا تُـطاق في الآخرة ،
يا ابن أدم قلبك قلب ضعيف ،
و رأيك في إطلاق الطرف رأي سخيف ،
فكم نظرة محتقرة زلت بها الأقدام.



* ما طالت طريق؛أدت إلي صديق.


* الله ...الله...في السرائر...فإنه لا ينفع مع فسادها صلاح ظاهر.

* أقوي الفتوة غلبتك نفسك؛
ومن عجز عن أدب نفسه كان عن أدب غيره أعجز؛
ومن علامة الإستدراج العمي عن عيوب النفس.




* من صبر علي مخالفة نفسه؛أوصله الله إلي مقام أنسه.

* لا يطمعن البطال في منازل الأبطال ،

إن لذة الراحة لا تنال بالراحة ،
من زرع حصد و من جد وجد ،
فالمال لا يحصل إلا بالتعب ،
و العلم لا يُدرك إلا بالنصب ،
و اسم الجواد لا يناله بخيل ،
و لقب الشجاع لا يحصل إلا بعد تعب طويل .


* حبس بعض السلاطين رجلاً زماناً طويلا ثم اخرجه فقال له :
كيف وجدت محبسك ؟
قال : ما مضى من نعيمك يوم إلا و مضى من بؤسي يوم
 حتى يجمعنا يوم.!


* جبلت القلوب على حب من أحسن إليها ،
فواعجباً ممن لم ير محسناً سوى الله عز وجل كيف لا يميل بكليته إليه .




* يا هــذا !
ماء العين في الأرض حياة الزرع ،
و ماء العين على الخد حياة القلب .


* يا طالب الجنة !
بذنب واحد أُخرج ابوك منها ،
أتطمع في دخولها بذنوب لم تتب عنها !
إن امرأً تنقضي بالجهل ساعاته ،
و تذهب بالمعاصي أوقاته ،
لخليق أن تجري دائماً دموعه ،
و حقيق أن يقل في الدجى هجوعه .


* أعقل الناس محسن خائف ، و أحمق الناس مسئ آمن .

* لا تحقرن يسير الذنب؛فإن العشب الضعيف يفتل منه الحبل القوي،فيختنق به الجمل السمين.




* لا يتذوق لذة المعصية إلا سكران بالغفلة.

* ترك الذنب أفضل من معالجة التوبة؛ وليس من رقع وخاط ؛كمن ثوبه صحيح.


* إذا حضر قلبك فنسيم الريح يذكرك ؛وإن غاب القلب فألف نبي لا يوصلون الموعظة إليك.
تعليقات فيسبوك
1 تعليقات بلوجر

1 التعليقات :

التعليقات

يشرفنا تعليقكم..مشكورين علي ما كتبتم محول الأكواد محول الأكواد الإبتسامات الإبتسامات